أفضل موقع إختصار الروابط غير ربحي وبدون تسجيل

بعدما قامت Google بإنهاء دعمها لـ URL Shortener في نهاية مارس 2018 ، وقامت بإغلاق موقعها لإختصار الروابط goo.gl. وهو موقع إختصار الروابط المعروف لدى الكثير من مستخدمي إنترنت ، خصوصا أشخاص الذين يحبون تقليل من حجم الرابط او لإخفاء الرابط. اذا كنت واحد من هؤلاء الاشخاص ومازالت في حاجة إلى بديل هذا الموقع ، اذا لابد وانك قد سألت نفسك هذا السؤال ما هي أفضل مواقع اختصار الروابط.

أفضل موقع إختصار الروابط غير ربحي وبدون تسجيل

ربما انت لا تعرف معنى إختصار الروابط وانت تقرأ هذا المقال فقط بداعي الفضول ومعرفة، لهذا وجب علينا ان نشرح لك معنى اختصار الروابط. فمثلا لنفترض أنك تريد تقديم رابط على بطاقة عمل أو في إعلان أو في بريد إلكتروني او داخل نص ما، لكن قد تجد ان العنوان URL طويل جدا وليس مناسب وقد يأخذ مساحة كبير جدا وربما قد يشوه ترتيب نصك، لهذا وجد موقع اختصار الروابط بحيث يشتمل عنوان URL المختصر على مساحة أقل كما يحافظ على نصك مرتبا. على سبيل المثال، يمكنك التحويل.

https://biz.mo3awin.com/2021/07/google-adsense-alternatives.html

إلى

https://bit.ly/382pR3E

كما يحب عليك ان تعلم ان هناك نوعان من مواقع اختصار الروابط.

1. مواقع إختصار الروابط ربحية: وهي تقوم تقليل حجم الرابط، كما تمكنك من ربح المال من خلال استخدامك لهذه المواقع.

2. مواقع إختصار الروابط غير ربحية: وهذا ما نحن بصدد تقديمه لك.

إليك موقع اختصار الروابط غير ربحية:

1. موقع Bitly: أفضل موقع لإختصار الروابط ، وبدون الحاجة للتسجيل ، لكن عند تسجيل فيه يمكنك الحصول على احصائيات هذا الرابط.

2. موقع Tinyurl: موقع بسيط وسهل استعمال ولا يحتاج الى تسجيل.

3. موقع Tiny: موقع أخر سهل إستخدام ولا يحتاج الى تسجيل حتى تستخدمه ، لكنها يوفر امكانية التسجيل وتخصيص الرابط.

4. موقع Soogd: أبسط من هذا الموقع لا أضن انك ستجد ، موقع لا يحتاج الى تسجيل ولا لأي شيء فقط ضع رابطك الطويل واحصل على رابط صغير ، كما ان موقع يوفر امكانية تخصيص الربط الصغير.

5. موقع Isgd: أعتقد ان هذا الموقع تابع للموقع السابق ، فهو بنفس فكرته وبنفس التصميم وحتى بنفس امتداد الرابط، المهم فهو جيد على العموم.


الى هنا نكون قد قدمنا لكم افضل هذه المواقع ، في حال كان لديك موقع اخر افضل من هذه المواقع يمكنك وضعها في تعليق على هذه التوينة وسيسعدنا ضمها الى قائمتنا في حال ما كانت تستحق ذلك.